Pause
Current Time 0:09
/
Duration Time 0:12
Remaining Time -0:03
Stream TypeLIVE
Loaded: 0%
Progress: 0%
0:09
Fullscreen
00:00
Mute
Playback Rate
    1
    Subtitles
    • subtitles off
    Captions
    • captions settings
    • captions off
    Chapters
    • Chapters
    من ضروريات اللقاء الجنسي احتوائه على منكهات ومقبلات التي تضفي عليه الوان متعدده من المتعه والتشويق بين الزوجين ..
    يقصد بمنقهات اللقاء الجنسي المكان والادوات المحيطه والمطوعه لاستخدامها في اللقاء الجنسي وتنكلم عنها بشي من التفصيل :

    1: مكان اللقاء

    غرفة النوم

    الصاله

    الحمام

    المطبخ  


    وغيرها من الاماكن التي تغير الطابع الجنسي للقاء وتجعل له نكهه مختلفه .

    2:الملابس والوانها وثقافتها وطابعها.

    3: الالوان المحيطه وتغييرها وتحويرها لصنع نكهات مختلفه.
    : الروائح والنكهات .

    Your ads will be inserted here by

    Easy Plugin for AdSense.

    Please go to the plugin admin page to
    Paste your ad code OR
    Suppress this ad slot.

    5: الاصوات والكلمات .

    فالاصوات والتأوهات والغنج والزفر… كلها مسميات وردت في الأدب العربي وصفا للحديث الجنسي ووصفا لأدبياته أحيانا .


     
    6: الادوات العامه

    وهي جميع ما يحيط بالزوجين كالكرسي والحبل والطاوله والسله وووووو الخ….

    7: الالعاب الجنسية .

    جميع ما ورد سنعدها أدوات جنسية إذا وظفناها جنسيا ,وحولناها لتحقيق تلك الفكرة .
    نبغي للزوجين أن يحاولا التفكير في مثل هذه الأدوات العامة قبل التفكير المخصص في الأدوات الخاصة واستخداماتها جنسيا وكل ذلك إذا لم يكن فيه مغالاة وسرف كبير أو خروج عن الاستخدامات المباحة في موادها أو مصادرها أو دلالاتها فهو حلال .
    وهو يدخل في دائرة الاستمتاع التي حددها الشرع بالمسكوت عنه بين ما وضّح في الحديث حوله وما سكت عنه ففي الحديث اتق الدبر والحيضة فهما الأمران الوحيدان اللذان نهانا الشرع عنهما في الممارسة الجنسية أما ما عداهما فهي أمور مباحة بل وأقول أنها ليست مباحة فقط بل يصل حكمها وحكم تعلمها إلى الوجوب إذا كان مما يعف بها أحد الزوجين الآخر خاصة إذا ما علم أحد الزوجين أن ذلك ما يحتاج إليه الطرف الآخر

    و ربما دعاه له أو طلبه منه ومبنى الإعفاف وإقامة شرع **** في الحياة الزوجية ومن الأشياء الواجبة ومن المقاصد العامة والخاصة التي أسس لها وأسس بها البنيان الزوجي …
    والمشكلة أن الناس في هذا المبحث بين صنفين تقريبا ويندر التوسط بينهما وهو الإفراط أو التفريط ..
    والمفرطون ليس باب الحديث عنهم هنا..

    لكن المفرّطون خاصة الجهال الذين لا يعرفون هذه الأمور أو الذين يترفعون عنها ويعتقدون انها اما شذوذ او انها تنقص من قيمتهم امام ازواجهم او زوجاتهم ..
    والعجيب أن كتب التراث الغربي حملت الكثير جدا من أفكار الأدوات الجنسية واستخداماتها ، وليس كل ما يرد من الغرب من أفكار في هذا الباب لا نستطيع الاستفادة منه لكن في نفس الوقت لا يجوز أبدا مطالعة المواد العارية من صور أو مقاطع أو أفلام لأنها مدمرة للحياة الزوجية أكثر من مما يتوقع لها من منفعة و أيضا لأنها محرمة ولا تجوز في الشرع مشاهدتها والاطلاع عليها..
    وعلى الزوجين ادراج اي فكره يريان فيها سعادة لهم دون قيد او شر سوى ما نهى عنه الشارع في اللقاء الجنسي .   
      

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *

    *