Pause
Current Time 0:09
/
Duration Time 0:12
Remaining Time -0:03
Stream TypeLIVE
Loaded: 0%
Progress: 0%
0:09
Fullscreen
00:00
Mute
Playback Rate
    1
    Subtitles
    • subtitles off
    Captions
    • captions settings
    • captions off
    Chapters
    • Chapters

    الإفرازات المهبلية بشكل عام مفيدة للجهاز التناسلى للمرأة، حيث إنها تعمل على إخراج الخلايا الميتة والبكتيريا، مما يعمل على إبقاء المهبل نظيف، وتساعد على منع العدوى، وهذه الإفرازات تأتى من المهبل، الرحم، أو عنق الرحم.

    فى معظم الأحيان تكون الإفرازات المهبلية أمر طبيعى وتختلف فى كميتها ورائحتها ولونها حسب الوقت فى دورتك الشهرية، حيث تزيد الإفرازات أثناء التبويض وأثناء الرضاعة الطبيعية، وتختلف رائحتها أثناء الحمل، لكن بعض هذه الإفرازات تكون غير طبيعية وتعبر عن وجود عدوى.

    الإفرازات تختلف من امرأة لأخرى، حيث إن البعض توجد عندها إفرازات يومية، والبعض الآخر توجد عندها كمية قليلة من الإفرازات على فترات متباعدة، وعلى كل واحدة منا معرفة طبيعة جسمها، حتى إذا وجدت مشكلة تستطيع تحديدها، وغالبا ما توجد مشكلة إذا حدث تغير فى رائحة أو لون أو قوام الإفرازات، خاصة إذا صاحب ذلك حكة أو حرقان بمنطقة المهبل، وعند حدوث ذلك.. فعليكِ بمراجعة طبيبك الخاص.

    اذا كنتى لا تشعرى بحكة او رغبة فى الهرش مع تغير الافرازات اللون الاصفر او الاخضر او غيرها من الالوان الغير طبيعية ولا تشعرى بحرقة اثناء التبول اذن هذة افرازات طبيعية ..واذا كانت تزيد عندك عند الكلام مع الحبيب ( الزوج )
    وعذرا كأن خطيبك يتكلم معك بكلام جرىء او فيه كلمات حب وغزل وانتى مع هذة الكلمات تشعرى ان الافرازات تزيد )) اذن حالتك طبيعية …

    و هذه معلومات طبية عن انواع الإفرازات المهبلية لتعلمى الفرق بينهم مما يسهل عليك معرفة هل افرازاتك طبيعية ام لا
    الإفرازات الطبيعية~

    الإفرازات الطبيعية لدى البالغين تكون مائية ، سائلة، شفافة، وهي تفرز من :

    1- الغدة البارثولينية – وهي أكثر المناطق إفرازا .

    2- المهبل – حيث يحتوي على البكتيريا المسماة ( ديدرلين ) وهذه البكتيريا تحول الجليكوجين ( مادة سكرية ) إلى أحماض هذا بالإضافة لاحتواء المهبل على مواد بروتينية وبعض العناصر .

    3- إفرازات عنق الرحم – والرحم ، وقناة فالوب حيث تبلغ ذروتها في منتصف الدورة أي في فترة الإباضة . هذا بالإضافة إلى أن غدد الرحم تزيد نتيجة القرحة أو نتيجة استعمال موانع الحمل ( الحبوب المحتوية على الاستروجين والبروجسترون ) أو نتيجة الحمام المهبلي المنظم حيث يحث عنق الرحم على الإفرازات .

    4- تزيد الإفرازات خلال فترة الحمل وذلك يعود إلى ارتفاع الاستروجين وزيادة الدورة الدموية

    أنواع الإفرازات عند المرأة:

    إفرازات بيضاء:
    عند بداية ونهاية الدورة الشهرية من الطبيعى وجود إفرازات بيضاء سميكة، لكن لاحظى إذا أصبح شكل هذه الإفرازات متجبن وصاحبها حكة، يمكن أن تدل هذه الإفرازات على وجود عدوى فطرية، وينبغى عليكِ الرجوع لطبيبك الخاص.
    إفرازات مخاطية شفافة:

    بعد انتهاء الدورة الشهرية ستلاحظين وجود إفرازات مخاطية، وهذه الإفرازات تعبر عن وقت التبويض، فكلما قرب وقت التبويض كلما كانت هذه الإفرازات شفافة أكثر، ومواصفات هذه الإفرازات مهمة للحيوانات المنوية حتى تعيش لفترة أطول وتستطيع أن تسافر عبر الجسم لتخصيب البويضة.
    إفرازات صفراء أو خضراء:

    بعض الميكروبات تنتقل لجسمك أثناء العلاقة الجنسية، مثل السيلان والكلاميديا والتريكوموناس، وهذه الميكروبات تسبب إفرازات مختلفة، فالسيلان يسبب إفرازات صفراء، والتريكوموناس يسبب إفرازات صفراء أو صفراء مخضرة وذات رائحة كريهة، والكلاميديا غالباً لا تسبب إفرازات، ولابد من مراجعة طبيبك لأخذ العلاج المناسب لكل منها.
    إفرازات بيضاء ذات رائحة كريهة:

    هذه الإفرازات نتيجة التهابات بكتيرية بالمهبل، والتى تنتج نتيجة تغير «PH» خلل فى حموضة المهبل.
    إفرازات بنية أو دموية:

    أحيانا تجدى هذه الإفرازات فى منتصف وقت الدورة الشهرية، أو أثناء التبويض، وأحيانا تكون قبل الدورة الشهرية مباشرة، حينما تتوقعين نزولها، لكن إذا وجدت تدفق منتظم لهذه الإفرازات البنية، فعليكِ بعمل اختبار حمل، لأنها قد تكون علامة على الحمل.

    كيفية علاج الافرازات المختلفة:

    العلاج يختلف حسب السبب، فإذا كانت الإفرازات بيضاء سميكة متجبنة فالعدوى تكون نتيجة فطر، ويتم العلاج بمضاد للفطريات، وغالبا ما يكون فى صورة كريم مهبلى، أما اذا كانت الإفرازات بيضاء ذات رائحة كريهة نتيجة التهاب بكتيرى، فيتم العلاج بأخذ مضاد حيوى أقراص أو كريم مهبلى.

    نصائح عامة لتجنب العدوى المهبلية، والتى تؤدى إلى تغير بالإفرازات:

    حافظى على نظافة منطقة المهبل عن طريق غسلها بشكل منتظم بالماء الدافئ.
    لا تستخدمى الصابون المعطر لغسل منطقة المهبل.
    جففى منطقة المهبل من الأمام إلى الخلف، وليس العكس لمنع دخول البكتيريا منطقة المهبل.
    استخدمى ملابس داخلية قطنية 100%، وتجنبى الملابس الضيقة أكثر من اللازم.

    أنواع الالتهابات المهبلية

    1- التهاب المهبل والأعضاء الخارجية للجهاز التناسلي ومجرى البول وتكون العدوى عند البالغين والكبار عن طريق الاتصال الجنسي . ( السيلان ، البكتيريا ، التراكوموناس . . . وغيرها من الأمراض المعدية ) .

    Your ads will be inserted here by

    Easy Plugin for AdSense.

    Please go to the plugin admin page to
    Paste your ad code OR
    Suppress this ad slot.

    2- ضمور المهبل ( مرض الشيخوخة ) حيث يصاب المهبل بالالتهابات نتيجة نقص هرمون الاستروجين .

    3- الإصابة بالفطريات وهذه تزيد حدوثها عند النساء الحوامل أو المصابة بمرض السكري واللاتي يستعملن حبوب منع الحمل والمضادات الحيوية التي تعمل على قتل البكتيريا التي تحول الجليكوجين إلى أحماض ، مما يسبب إصابة المهبل بالفطريات .

    4- إصابة المهبل بالدفتيريا .

    5- التهاب الجروح المتواجدة في المهبل نتيجة الإصابة بجسم غريب أو مواد كيماوية أو نتيجة القروح الناتجة عن الإصابة بالميكروبات العضوية أو مرض بهجت .
    تشخيص الالتهابات المهبلية :-

    الطريقة الصحيحة هي اللجوء للطبيب لتحديد نوع العدوى عن طريق الفحص المجهرى أو الزراعة للعينة المأخوذة من المهبل وليستطيع الطبيب أيضا تشخيص مصدر الالتهاب ومعالجته .

    ملاحظة : يجب وقف الحمام والعلاج المهبلي لمدة 24 ساعة قبل أخذ العينة .

    إرشادات ونصائح لمعالجة الالتهابات المهبلية :

    1- غسل المنطقة المصابة بالماء والصابون الطبي جيدا ثلاث مرات يوميا ثم تنشف المنطقة جيدا أو تترك خالية من الملابس لمدة نصف ساعة .

    2- دهن المنطقة جيدا بالدهون الموصوفة من قبل الطبيب بعد الغسيل وتترك خالية من الملابس لمدة من الوقت .

    3- عند استعمال التحاميل المهبلية يجب إدخال التحميلة إلى أبعد ما يمكن ويفضل وضعها مساء عند الاستعداد للنوم . وذلك للبقاء في وضع الاستلقاء .

    4- تجنبي الملابس الداخلية التي تحتوي على نايلون واستعملي الملابس القطنية

    5- محاولة غسل المنطقة بالطريقة الصحيحة من الامام الى الخلف لمنع انتقال البكتريا من الفرج الى المهبل ..ايقاء المنطقة جافة وغير رطبة لان الرطوبة تحفز نمو وتكاثر البكتريا في هذه المنطقة ولبس الملابس الداخلية القطنية حتى لاتسبب تهيج للبشرة في هذه المنطقة ممايؤدي الى حكة وهرش والتهابات نتيجة الحكة والحساسية .وتغيريها باستمرار.

    6-كما انه يجب عليك الاكثار من السوائل و التبول قبل الجماع وبعد الجماع مباشرة لتخفيف من انتقال البكتريا في مجرى البول الى المهبل وغسل المجرى من البكتريا باستمرار ومنع بقائها لفترات طويلة تسمح بانتقالها

    .7-اكل الغذاء الصحي المغذي على الذي يقوي المناعة ويمنع غزو البكتريا في المهبل ..كاللبن الرائب او الروب لانه مفيد لاحتوائه على بعض الخمائر الحيه المسمى بlactobacillus acidophilus culture حيث تساعد في الحماية والقضاء على الالتهابات المهبل عند اكله بمقدار كوب يوميا,,,,
    وأذا أنتي عروسة جديدة فانتى عرضه للاصابة بالتهابات (( الفترة الاولى من الزواج )) معروفة طبيا تسمى بالمصطلح الطبي HONEYMOON CYSTITISاي التهاب شهر العسل …وهو يحدث لاغلبية النساء المتزوجات حديثا في بداية العلاقة الزوجية الجنسية …نتيجة تكرار الاتصال الجنسي لفترات طويلة …حيث يحدث خلاله خدش للمجرى التبول مما يؤدي الى دخول البكتيريا المتعايشة على سطح المجرى E.coliالى داخل مجرى البول ..

    .اعراضه :

    1-الم شديد سواء في بداية التبول او منتصفه او نهايته ..احيانا قد يكون هناك حرقان عند التبول ..

    2-احساس دائم بالرغبة الملحة في التبول ..
    3-يكون البول غير صافي متلبد او احيانا مصحوبا ببعض قطرات الدم وليس دائما …
    4-الم فوق العانة واسفل البطن …وقد لايوجد الم عند الجماع …

    الوقاية والعلاج ..

    1-مراجعة الطبيب وسيعطيك كورس مضاد حيوي بعد اخذ عينة البول لتاكد وسيعطيك مسكن الم ..

    2- يجب عليك لاكثار من شرب الماء ليس اقل عن 8 اكواب في اليوم وشرب عصير عصير العليق او التوت وايضا شرب شراب الشعير الخالى من الكحول بطعم التوت ..

    3- تجنب القهوة والكافيين.

    4-يجب عليك التبول مباشرة قبل الجماع وبعده لغسل المجرى ومنع دخول البكتيريا السطحية للداخل ..وتراعين عند الغسل ان يكون من الامام الى الخلف لمنع انتقال البكتيريا او الالتهابات من فتحة الشرج الى المهبل والقناة البولية ..ويجب تجفيف المنطقة جيدا …

    4- استخدام مرطبات ومليانات K-Y JELLE في حالة النشفان للمجرى التناسلي من الافرازات في بداية عملية الجماع لمنع تجريح او خدش المجرى وتفاقم الالتهابات …لذلك عزيزتي يجب عليك تفادي التهاب البول والتهاب المهبل باتباع هذه النقاط البسيطة وان شاء **** لن تتعرضى الى حدوث هذة الالتهابات …

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *

    *