Pause
Current Time 0:09
/
Duration Time 0:12
Remaining Time -0:03
Stream TypeLIVE
Loaded: 0%
Progress: 0%
0:09
Fullscreen
00:00
Mute
Playback Rate
    1
    Subtitles
    • subtitles off
    Captions
    • captions settings
    • captions off
    Chapters
    • Chapters

    اول شيء دي اول مره اكتب قصتي او احكيها لحد . قريت قصص كتير قبل كده مش عارفه ايه فيها الحقيقي وايه التاليف بس انا اتشجعت اكتب واحكي .
    انا اسمي هبه عندي 27 سنه ( انا لوني خمري وطولي 165 سم ووزني 56 كيلو وعندي صدر مدور متوسط الحجم ومؤخرة بارزة وسعري طويل وناعم وتقريبا كنت من اجمل البنات اللي في جيلي ) و متجوزه من سامح 35 سنه من حوالي سنتين , انا من زمان وانا بتفرج على افلام سكس انا وصحباتي وكنا دايما ننقل لبعض افلام على الموبايلات وبدات اعرف الكلام ده من اول سنه فى الجامعة ومكنش ليا تجارب قبل كده بس ادمنت الافلام كل الافلام البنات مع الرجاله او البنات مع بعضهم وطبعا , وعدت الايام لحد ما خلصت الجامعه وبعد سنه تقريبا اشتغلت في شركة صغيره وكنت انا وواحد زميلي اسمه هيثم بس اللي فى الشركة وصاحب الشركة بيجي ساعة فى اليوم وايام مبيجيش خالص كان يتصل بالتليفون يعرف الاخبار وخلاص والشركة دي كانت شقة صغيره فى الدور الثالث وكنت انا وهيثم ده قاعدين مع بعض طول اليوم وكان مؤدب اوى وكنا بنقعد نحكي فى اى حاجه وفى كل حاجة وكنا بنهزر بالايد كتير , كان ممكن يمسك ايدي ويحاول يشدني او يزقني كنا نخبط في بعض او ايده تيجي في صدري كل ده وانا حاسه انه مش في دماغة بس انا كنت ببقى هموت من التعب والهيجان ولما كنت بخبط برجلى في رجله او نفسه يقرب من نفسي كنت بحس انه بيعرق ويرتبك ومحصلش بينا اكتر من كده وانا كنت بخاف لحد يدخل علينا فكنت بلم الدور , طبعا كل ده وانا تقريبا يوميا بتفرج على افلام سكس وعدت الايام وسبت الشغل وقعدت فى البيت لحد ما اتقدملي سامح ,,
    شاب عادي جدا مش طويل اوي وعرضه كويس ومش وسيم اوي بس عادي وكان شغال في السعودية بقاله كام سنه ونازل اجازة يخطب المهم اهلي وافقوا وانا كنت عادي مش فارقه بس كنت عاوزه اعمل اي حاجه عملى وخلاص واعيش لوحدي يبقى ليا بيت خاص و اتحكم فيه زي منا عاوزه والبس براحتي ومفيش اب وام واخوات يتحكموا فيا على فكره انا ليا اخ واحد اكبر مني ب 3 سنين واتخطبنا وسافر على اساس ان الاجازة اللى بعدها وعدت السنه كلها تعارف ونحكي لبعض على كل حاجه بس انا طبعا مقدرتش احكي على كل حاجه وقلت لما نتجوز اصارحه علشان نبتدي الحياه بدون ماضي وهو كانت تجاربه قليله اوى معندوش حاجه مميزه فى حياته وعدت السنه ونزل اجازة وكتبنا الكتاب وسافر وبعتلى وكل ده مر زي اللحظة ووعد نفسي اني خلاص هبطل اتفرج على افلام واكون مخلصة لزوجي فقط وقللت العلاقات مع صحباتي شويه وســــــــــافرت واستبلني في المطار ومش عارفه مرتحتش اوي من جو البلد حسيت بكآبه شويه ورحنا البيت وبدانا الحياه التقليدية عادي جدا اول اسبوع كان كل يوم نمارس 3 مرات مثلا ( مع اني كنت ببقى عاوز اكتر).
    وبعد مرور شهر تقريبا خلاص بقا اخدنا على بعض وبقينا عادي جدا ممكن كل يومين او تلاته نمارس مره وبصراحة هو كان كل مره بيحاول يعمل معايا حاجه جديده وانا كنت بحاول اعمل معاه اللي انا شفته طول عمري بس بحدود علشان ميحسس ان انا شرموطه او حاجه ..
    وبعد مرور 3 شهور والححياه كانت ممله شويه مفيش ناس ومفيش اصحاب كتير كنا نعرف ناس اصحابه فى الشغل واحد ومراته متجوزين قبلنا بشويه كنا نخرج مع بعض ويزرونا ونزروهم كان ده الحاجه المختلفة اللي في حياتنا شوية وكانت صحبتي الجديده دي اسمها اميرة وجوزها اسمه محمد وكنت لما بكلم محمد ده كلمتين كانت بيبقى حدث اني كلمت لي مذكر غير جوزي وطبعا لبس عبايات وبس والاماكن كلها بره عوائل بس ..
    وبدا سامح يصارحني بقا بقصصه القديمه اللي مكنش فيها اى حاجه اصلا . وقالي انوا بيتفرج على سكس على طول لحد قبل الجواز على طول وانا اخدتها فرصه وقلت اعترف وفعلا قلتله انى انا كمان كنت بتفرج بس زمان وقليل ولقيته عادي جدا ولا اتضايق ولا حاجه بل بالعكس حسيته وشه اتغير كده وقالي كنتى بتتفرجي على ايه قولتله افلام على الموبايل من عند اصحابي وساعات على النت
    قالى ايه المواقع اللى تعرفيها وكنت خايفة ليكون بيوقعني فى الكلام فقلتله مش فاكره اوي الاسامي . فقالي انه يعرف مواقع كتييييييير ومليانه افلام على كل الاشكال اجنبي وعربي ودي كانت اول مره اعرف ان فى افلام عربي فقلتله ( عربي ) قالي اه قلتله ازاى هو فى بنات عرب بيعملوا افلام قالي دي افلام معظمها تصوير موبايل وكده وقالي تعالي اوريكي ,
    وخدني وقعدنا على الكمبيوتر وانا مش مصدقه اني هتفرج على سكس تاني بعد ما بطلت ومع مين مع جوزي وفتح برنامح علشان يعرف يفتح الموقع وقام فاتح الموقع وكتب اراب بس وظهر اكتر من 500 فيلم عربي وقالي شوفتي , نقي واحد نتفرج عليه , قلتله معرفشي اختار انت
    قام فاتح فيلم قالي انه بيحيه اوي , وبدا الفيلم واحد ووحده صوتهم خليجي وكان الراجل عنده زب ضخم وكانت الصورة لما تيجي على زبه الكبير سامح يبصلي وانا اتكسف والبنت كانت حلوه بصراحه
    فاقلتله كفايه كده انا كنت عاوزه اعرف الافلام العربي وخلاص قالي اسني لما اوريكي الافلام الاجنبي بقا بالمره وقالي انه في واحده بتعمل افلام سكس شبهي جدا ومن اول ما شفني فى مصر ايام الخطوبه وهو مدمن الممثله دي اسمها jynx maze وكان بيتفرج عليها يوميا على اساس انها انا ووراني صورتها هي فعلا شبهي شيوه بس انا لون بشرتي افتح حاجه بسيطه اوي , وقالي هفرجك على حته صغيره بس شوفيها زيك ولا لأ وشغل الفيلم كانو اتنين رجاله سود معاها وطبعا احجام ازبارهم اكبر بكتييييييير من الفيلم العربي الاولاني وانا كنت مكسوفه كده , انا حسيت اني متفرجتش على سكس قبل كده وكنتش عارفه حاجه احنا كان اخرنا فيلم دقيقتين ونصه بوس , المهم الاتنين السود دول مسكوا البت قطعوها لحس في كل حته وفي كل مكان وانا كنت همووووووووووووت كتمت نفسي وكنت ببلع ريقي كل شويه وسامح يبصلي ويبص للفيلم ولما تيجي الصورة على زب حد منهم وتركز عليه كان يحرك الفيلم ويبصلي ويبتسم ويقولي من عاوزك تاخدي على الحاجات دى اصلها مش موجوده غير فى الافلام , وانا مصدومه وحسيت اني جبتهم ,
    مش مصدقة.
    بتفرج على سكس مع جوزي وبنتفرج على فيلم واحده مع راجلين عندهم ازبار اد جوزي نفسه , المهم الاتنين دول مسكوا البت وكل واحد دخل فى خرم والبت تصوت وانا مقدرتش ووقفت , فقالي فى ايه .. قلتله كفايه .. قالي مالك قلتله زقهت خلاص .. قالي براحتك .. وقمنا قعدنا فى القوضه على السرير وبدا يبوس فيا وانا في عالم تاني بفكر في 100 حاجه …
    بفكر في جوزي يا تري بيقول عليا ايه وبفكر هو بيعمل كده ليه وبفكر فى الفيلم العربي وفي زبر الراجل و ازبار الرجاله الكبيره دي وبفكر ان ممكن الواحده تاخد زبرين مع بعض طب ازاى ..
    كل ده وهو بيبوس ومد ايده على كسي لقاني غرقاااااااااااااااااااااااانه . قالي ايه ده .. قلتله ايه في ايه .. قالى انتي مبلوله كده ليه .. قلتله من البوس والدعك .. منا بعمل كده كل مره بس مبتتبليش غير لما بدخل زبري فيكي .. سكت ومتكلمتش
    قالي انتي هايجة على الفيلم .. برده فضلت ساكته وانا مكسوفه اوي ومش عارفه في ايه
    المهم قعد يتكلم معايا ويقولي احكيلي ومتخافيش واوعدك اني مش هزعل ولا اكلمك خالص في اي حاجه ..
    االمهم اتشجعت وقلتله بصراحة انا اول مره اشوف سكس كده واول مره اشوه زبر واحد بالحجم ده والاول مره اشوف فيلم عربي واحد واوحده بيعملوا كده حقيقي والبنت اللي شبهي دي اللي اخدت زبرين ..
    وقلتله ازاى بتفكرك بيا وهي عماله تتناك كده من كل الناس دي .. انت مبتضايقش ومبتغيرش قلت اغير الموضوع شيوه بقا ..
    قالي لا عادي وبس ..
    وبدانا الليله وكان غريب شيوه الليه دي كان هايج جدا وفضل يلحس في كسي لحد ما شرب كل اللي فيه واول مره يمد لسانه لفتحت طيزي وانا اتخضيت بصراحه وقومت من مكاني قالي مالك قلتله انت بتعمل ايه .. قالي اصبري بس ونمني على بطني ودخل وشه بين الفلقتين وقعد يلحس ويدخل لسانه وانا في الاول مكنتش مبسطوه بس بعد دقيقه كده بدات احس بمتعه جميله ..
    وبدأ ينيكني في كسي ونام على ظهره وانا فوقه وهو عمال يلعب بصباعه في فتحت طيزي وكل ما يحاول يدخل صابعي امد ايدي اشيل صابعه وبجابهم فيا ونمنا وخلص اليوم على كده ..
    تاني يوم ولا كان في حاجه حصلت ولا اتكلمنا في حاجه بس انا كانت فتحت طيزي واجعاني شويه من صابعه …
    ولقينا محمد واميره بيكلمونا علشان هيجولنا شويه ..
    لبسنا واستنناهم ولما جم سلمت على محمد واخدت اميرة ودخلنا القوضة اللي جوه وسامح محمد قعدوا في الصاله ..
    وانا اميره كنا اخدنا على بعض اوي وبنحكي لبعض على معظم الحاجات بس طبعا مبنتكلمش في اللكلام الجنشي واخاف اكلمها فيه لتخاف مني اوي تقول اجوزها وا حاجه ..
    اول ما دخلنا القوضه خلعت العباية وكانت لابسه برموده وتي شيرت وفكت الطرحة وسابت شعرها ( واميره دي كانت بيضة وجسمها مليان بس مش تخينه ابدا بس كان جسمها حلو صدر كبير وطيز كبيرة ورجليها كانت صب من تحت وانا كمان خلعت العباية وكنت لابسه شورت استرتش وتي شيرت قصير وقعدنا نحكي ونتلكم وقعدت تتكلم انهم مش عاوزين يخلفوا دلوقتي علشان يعيشوا حياتهم ..
    قلتلها هي فين الحياه دي ده الدنيا هنا خانقة ولقيتها هي كمان مش مبسوطه اوي فى الغربه
    وحكيتلي انها متغيرش حو غير لما بيجولنا او نخرج مع بعض
    كن الكمبيوتر جمبنا ففتحناه وفتحنا الفيس بوك وفتحنا الايميل وكده … المهم هي اخدت الكمبيوتر مني علشان تفتح **** تشوف حاجه وبتكتب فوق www قام ظاهرلها اسامي مواقع كتير فيها كلمه سكس وفيها كلمت ادالت قالتلي ايه ده انتوا بتفتحوا الحاجات دي ازاى . انا اتكسفت اوي ووشي احمر .. هي قالتلى انتى مكسوفه من ايه عادي يا بنتي بس انتوا بتفتحوها ازاى انا حاولت فى البيت قبل كده لقيتها كلها مقفوله …. فهمتها ان فى برنامج بيفتح المواقع كلها.. قالتلى عاوزاه وانا مكنتش اعرف مكانه فين .. المهم قالتلي ابقى اسالي جوزك فى الخباثة كده وحاولي تعرفي منه ..
    انا استغربت هي عاوزاه ليه وسالتها هو انتي هتشوفى الحاجات دي ليه منتي عندك فى البيت طبيعي وضحكناا .
    قالتلي اللي بشوفه فى الافلام مفيش منه طبيعي دي حاجات مش طبيعيه …
    انا جه في بالي اللي حصلي امبارح على طول واللي انا شفته ولقيت نفسي بحكيلها اللي حصل بس مش كله طبعا يعني حكيت الجزء الخاص بالفيلم العربي والفيلم بتاع الاتنين السوود..
    قالتلي وايه رايك … قلتلها في ايه ….قالتلي في الاحجام .. انا اتكسف اوي وقولتلها اه كبيره اوي … قالتلي هاااا في منها طبيعي عندك ؟؟؟؟ ( تقصد سامح جوزي ))
    ضحكت وقولتها معاكي حق مفيش … وقعدنا نضحك ..
    قالتلي انتى شكلك كده عندك كلام كتير بس مكسوفه
    قلتلها يعني
    قالتلي ياريت تاخدي راحتك لاني انا كمان عمري ما اتكلمت مع حد في كل حاجه وياريت نتكلم براحتنا ومخافش من بعض ..
    قلتلها خلاص من هنا ورايح نتكلم بصراحه ..
    وسبتها ولبست العبايه وطلعت قدمت حاجات لجوزي وجوزها اللي قاعدين بره ودخلتلها تاني
    واتفقنا اننا اروحلها بكره الصبح اقعد معاها وجوزي ياخدني وهما راجعين من الشغل علشان نفضفض براحتنا
    ونبهت عليا منساس موضوع البرنامج ضروري …. ونزلوا روحوا
    وبدا جوزي يعيد نفس مواضيع ليله امبارح وانا اخدتها فرصه علشن اعرف البرنامج اسمه ايه وبيشتغل ازاى علشان مزعلش اميره مني
    ومجرد ما عرفت البرنامج اسمه ايه وبدا يشغل اول فيلم عربي مصري وحسيت ان نفسي هيقف ..
    قلتله كفايه وتعاله نكمل احنا …
    انا بصراحة خايفة ادمن الحاجات دي تاني ..
    وسمع كلامي تحت ضغط ودخل معايا وناكني ونمنا ..
    وتاني يوم وصلني لاميره
    طلعلت كانت قاعده بقميص نوم اسود وهي بيضة كانت بتلمع من كتر البياض
    وانا خلعت العباية وقعدت ببرمودا وبودي
    قلتلها انا عاملالك مفاجاه
    قالت ايه
    قلتلها اسم البرنامج وممكن ننزله من على النت ..
    طبعا اتنططت من الفرحه وجابت اللابتوب وبسرعه فتحت النت ودوره على البرنامج ولقت برامج كتير وهي مكنتش تعرف الموضوع ده
    ونزلته وثبتته على الجهاز
    وقالتلي تعالى نجربه
    قلتها ابقى جربيه انتي لواحدك بقا لما انزل
    قالتلي نعرف بس هو شغال ولا لأ
    قالتها اوك
    كتب سكس ولقت الموقع بيفتح فرجت جدا وحضنتني وباستني
    قلتلها للدرجاتي هو انتي محرومه
    قالتلي تاني منا قلتلك على اللي فيها
    قلتلها اه فعلا كل*** صح
    قفلنا النت وقالتلى احكيلي بقا
    قلتلها احكي ايه
    قالت احنا مش متفقين
    قلتلها طب احكي ايه
    قالتلي هو انتى وجوزك بتشوفوا سكس كع بعض عادي
    قولتلها اه تخيلي .. قالتي مبتتكسفيش .. قالتها بموت من الكسوف بس هو اللي عاوز كده وحكيتلها على الافلام العربي وعلى اللي بشوفه وعلى اللي جوزي بيعمله فيا بعدها .. قالتلي يا بختكوا دا جوزي عمره ما عملها .. قلتلها افتحي معاه الكلام وهو اللي يطلب منك كده
    قالتلي انا جوزي اكيد هيتكسف من نفسه لو شاف الازبار اللي فى الافلام
    قالتها ليه هو ضغير اوي قالتي 12 سم قولتلها طب منا كمان زيك
    يعني طلعنا في الهوا سوا
    قالت يا عيني علينا وبصراحة الكلام معاها حسسني بحاجات غريبه وحسيت ان كسي بيتبل
    وحبيت اسالها هو جوزك بيعمل معاكي من ورا قالت اه قلتلها ازاى دي بتوجع اوي ده انا جوزي حط صبعوا بس وجعني جدا انا مش عارفه البنات اللي فى الافلام وبياخدوا اتنين مع بعض دول ازااي
    قالتلي في كريم عندنا ولازم تدليك قبلها للفتحة علشان متوجعكيش اوي وقالتلي لو جربتي النيك من الظيز مره من هتدمنيه وهيبقى اساسي مع الكس ..
    قولتلها للدرجاتي طب انا الفتحة عندي بتوجعني قاتلي هوريكي الكريم وهاتي زيه واعملي تدليك لنفسك وهي هتيبقى تمام ومش هتحسي بحاجه
    قولتلها اعمل تدليك ازاى قالت انا عندي فكره تيجي نتفرج على فيلم وانتى تتعملى منه
    قلتلها اوك
    قامت جابت الكريم كتبت الاسم
    وشغلت فيلم وكان لبنتين مع بعض وبدؤا يقلعوا بعض واحده واحده ويبوسوا بعض ويلحسوا لبعض وواحده قعدت تلحس خرم طيز التانية وانا كنتى حاسه على هيغمي عليا من الهيجان عاوز سامح يجي ينيكني حالا وبصيت لاميرة لقيتها في عالم تانى خاااااالص
    الفيلم خلص وقالتلي خلاص اتعلمتي قولتلها لا طبعا دول اتنين وانا لواحدي معندكيش فيديو لواحده لواحدها او واحده تيجي تدلكلي وخلاص … وضحكنا بصوت عالي
    وفجاه ردت وقالتي انا
    قلتلها انا ايه قالتلى انا هدلكك وافتكري الجمايل دي ,, انا اكسفت ومعرفتش اررد وانا كنت بهزر
    لقيتها خدتني من ايدي ودخلنا قوضة النوم وقعدت على السرير وانا واقفه وقالتلي اقلعي وتعالي جمبي
    قولتلها لا طبعا مقدرش اتكسف .. انا عمري ما قلعت ادام حد
    شدتني جمبها على السرير وقالتلي احنا مش قلنا مفيش كسوف وبعدين خلي جوزك ينيكك من طيزك وادعيلي
    انا نكت علي بطني وهي قاعده جمبي ونزلت البرمودا لحد نص فخدي
    قالت كمان لازم اشوف الخرم ..ز وانا مكسووووفه موت
    نزلت شويه كمان قامت ماده ايديها ومنزلاه خالص وقامت منزله الكلوت كمان تخت خالص .
    وسكتت خالص وانا مش عارفه هي بتعمل ايه وانا هموت من الكسوف
    لفيت وشي لقيتها بتبص عليا ومبحلقه .. بقولها في ايه مالك
    قالتلى دا انتي صاروخ انتي ازاى جوزك سايبك يا بنتي ,, انا اتبسطت بصراحه
    مسكت الفقتين ياديها وقعدت تحسس شويه وخدت كريم وحطط على الخرم
    انا فى اللحظة دي كنت بنهااااااااااار وغصب عني طلعت صوت آآآه
    اميرة ضحكت وقالت احنا لسه عملنا حاجه
    وبدات تدلك وتدعك وتدخل صابعها وتطلعه وتحاول تدخل التاني وانا مبوسطه اوي وهايجه اوي وعماله اطلع بطيزي لفوق وانزل تاني و اطلع آآهات بسيطه
    وعرفت تدخل الصابعين وحسيت ان خرمي هيتقطع بس كان جميل اوي
    وفجاه لقيتها بتقولي انا شايفة كسك غرقان .. انتي جبتيهم ولا ايه
    قلتلها لسه قالتلي طب هاتيهم بقا علشان متتعبيش في اللحظة ده انا بحركه لا ارادية لقيتني بلف وبقولها اقلعي
    ضحكت اوي وقالت ليه قولتلها انا عاوزه ادلكك انا كمان زي البنات اللي في الفيلم قالتلي دا احنا بقينا شواذ رسمي .
    قولتلها ما هو اجوزانا كانوا مظبطيننا مكناش وصلنا لكده
    وقلعت وانا قومت مكانها ولقيت اجميل طيز وجسم بنت ولا حتى فى الافلام
    قولتلها وااااااااااااو دا انتى خسارة فى محمد ده دا انتي عاوز الراجل الاسود اللي كان فى الفيلم ضحكت وقالتلي انتى اللي اجمد ومش عارفه قيمه نفسك
    وبدات ادلك طيزها وافتح الفلقتين واشوف الخرم والكس من بين رجليها اوووووووووووه
    قطعة ملبن بين ايدي وبدا ادعك بالكريم واعمل زي ما عملت بالظبط وهي بدات تتآوه
    آآه آآه أأأأح
    قالتلي دخلي 3 صوابع وفعلا دخلت 3 صوابع ولقيتها مدت ايدها من تحت بطنا وقعدت تدعك في كسها وصوتها على اكتر
    آآآآآوووه آآآآآآآه كمان اكتر …. كمان …اعملى بصوابعك جامد
    قامت قايمه من مكانها وزقاني علي السرير ودخلت ببقها على كسي وهاااااتك يا لحس واكل وشرب وشويه وقلبت نفسها وقالتلي الحسي ولحست اجمل كس وطيز وخرم في الدنيا
    قالتلي دا انتي شاطره اوي ,, قولتلها دي اوي مره فى حياتي ,, قالتلي وانا كمان بس متبقاش اخر مره
    وانا مش مصدقة اللي بيحصل ومش كتر الشهوه جبتهم مرتين تلاته وهي كمان جابتهم تلات مرات
    وعدا اليوم في ثواني
    وسامح جالي وخدني للبيت وانا مكتومة مش مصدقة اللي حصل وبفكر . هو انا كده شرموطه ولا انا شاذه بس بصراحة مش قادره اقول اني مش هعمل كده تاني لاني اكيد مش هعرف امنع نفسي عن المتعة دي .. وسامح مستغرب مني ساكته وسرحانه
    وروحنا البيت كلنا ودخلت نمت نوووووم عمييييييييييييييييق
    كاني اول مره انام
    وسامح دخل نام ورايا وقعد يلعب فيا شويه بس من غير ما يعمل حاجه وانا كنت تعبانه جدا وقادره انه يعمل حاجه اصلا
    وتاني يوم اتكلمت انا واميره وقعدنا نحكي على اللي حصل ولازم تنقابل على الاقل مرتين في الاسبوع
    وقد كان فعلا وجاتلي بعد يومين بالظبط وانا كنت على نار

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *

    *